تعرف على آلان روبرت الأسطوري

ذاك المتسلق المنفرد والناشط البيئي والمحاضر المحفز الذي ألهم العالم على مدى 50 عاماً بشغفه وعزيمته وإصراره.

خير من سيطر على ذهنه وبدنه

رغم خوفه من المرتفعات في طفولته، إلا أنه سرعان ما عشق التسلق. وبعد تعرضه لبعض الإصابات الخطيرة ودخوله في غيبوبة، قيل له أنه لن يتمكن من التسلق ثانية. ومع ذلك، وبالرغم من إصابة 66% من جسده، إلا أن ذلك لم يثنه عن إكمال طريقه نحو طموحه وشغفه لتحقيق المستحيل.

الرجل العنكبوت الفرنسي

يبلغ عمر آلان اليوم 61 عاماً وقد تسلق أكثر من 170 مبنى، بما فيهم برج خليفة مرتين. وآخر تسلق له كان من أجل قضية سامية: #Climb2Change على الرغم من أن التسلق محفوف بالمخاطر، إلا أن عدم مواجهتها هو أكبر مخاطرة على الإطلاق. فقد كان يشعر في كل تحد يتخطاه للوصول إلى القمة أنه ولد من جديد! بالنسبة له، تحدي اليوم ليس مرهوناً بما يمتلك الإنسان، بل القيام بما يحب وأن يحيا الحياة التي يحلم بها دون خوف.

دع قصصنا اليومية تُلهم حياتك

عمر شعلان

ألكسيس لاندوت

آلان روبرت

آمنة الساعي

سراج موسى

زياد كحيل

جاك إيزابيل

رضوى رستم

سالم بوازير

منيبة مزاري

عزيزة الحساني

سحر راستي

الدكتورة مريم مطر

نوف عمر

الدكتور هيثم رياحي

لارا حسين وسيلان يورين

سلمى صيام

هل وجدت المعلومات التي كنت تبحث عنها في هذه الصفحة؟